top of page

إسبانيا: وفاة ثلاثة جزائريين في انقلاب قارب هجرة وفقدان البقية

قالت وسائل إعلام اسبانية، ان ثلاثة شبان جزائريين لقوا حتفهم وأُنقذ شخصان اثنان فيما لا يزال سبعة آخرون في عداد المفقودين، بعد غرق قارب مهاجرين قبالة ساحل "موتريل" جنوب إسبانيا. وكان القارب قد غادر الجزائر قبل ستة أيام. 


وأفادت المصادر الإعلامية عن غرق قاربهم على بعد 26 ميلاً من كيب ساكراتيف، في موتريل (غرناطة)، حيث تمكنت قوات الإنقاذ البحرية من إنقاذ شخصين على قيد الحياة، ولا تزال عمليات البحث جارية عن سبعة آخرين ما زالوا في عداد المفقودين. 

 

وتولى مركز تنسيق الإنقاذ البحري في ألميريا قيادة العملية، والتي شملت طائرتين، إحداهما مروحية، تابعتين لوكالة الحدود الأوروبية (فرونتكس)، بالإضافة إلى سفينة البحث والإنقاذ "غواردامار بوليمنيا".


يأتي هذا في وقت ذكرت فيه المنظمة الدولية للهجرة في تقرير، عن وفاة أكثر من 63 ألف مهاجر خلال السنوات الـ10 الأخيرة، وأشارت إلى أن ثلثي هؤلاء الأشخاص الذين لقوا حتفهم أثناء الهجرة، لم يتم تحديد هويتهم. 


اين سجل مشروع "المهاجرين المفقودين"، التابع لمنظمة الهجرة الدولية، أكثر من 63 ألف حالة وفاة بين المهاجرين، وذلك على مدى 10 سنوات خلال الفترة من العام 2014 إلى 2023.


وأوضح تقرير منظمة الهجرة الدولية أن شخصا من بين كل ثلاثة مهاجرين تم تحديد هويته، في حين أن أكثر من ثلثي المهاجرين الذين وثق المشروع وفاتهم ليتم تحديد هويتهم.


علاوة على ذلك، سلط التقرير الضوء على الغرق، باعتباره السبب الأكثر شيوعا للوفاة، حيث تم تسجيل أكثر من 63 ألف حالة وفاة على طول طرق الهجرة خلال العقد الماضي.


وحدثت الغالبية العظمى من حالات الوفاة غرقا في البحر المتوسط، حيث توفي أكثر من 28 ألف شخص.


التحرير

١٠١ مشاهدة

Comentarios


bottom of page