top of page

الدوحة: لقاء مؤثر بين الصحفي الجزائري خالد درارني والصحفي الفلسطيني المصاب وائل الدحدوح

في لقاء مؤثر يعكس تضامن الزملاء الصحفيين، التقى الصحفي الجزائري خالد درارني بالصحفي الفلسطيني وائل الدحدوح، الذي يتلقى العلاج في العاصمة القطرية الدوحة بعد تعرضه لإصابات خطيرة خلال تغطيته لأحداث غزة. 


ونشر درارني، الذي يُمثل منظمة "مراسلون بلا حدود" في شمال أفريقيا، تغريدة على منصة "تويتر" يصف فيها الشرف الذي شعر به عند لقاء الصحفي الفلسطيني. وقد وصف الدحدوح بأنه "نموذج للتضحية بالنفس في ممارسة مهنته وشاهد عظيم على محنة وصمود الفلسطينيين في غزة". 


وأكد درارني أن الدحدوح يبقى مرحبا ومبتسما رغم المأساة التي ألمت به، مشيرا إلى أنه لا ينسى المعاناة التي يعانيها الصحفيون الفلسطينيون والشعب الفلسطيني. وفي تغريدته، عبر درارني عن دعم "مراسلون بلا حدود" الكامل للصحفي الفلسطيني وائل الدحدوح وجميع زملائه في فلسطين. 


تجدر الإشارة إلى أن الدحدوح تعرض لإصابة في يده خلال استشهاد المصور بقناة الجزيرة سامر أبو دقة، واستشهد نجله الأكبر حمزة بعد ذلك بأيام في قصف صهيوني، وقبل ذلك فقدت زوجته وابنه وابنته وحفيده الرضيع في غارة جوية على جنوب غزة.


هذا اللقاء يبرز الروابط الإنسانية التي تجمع الصحفيين عبر الحدود، ويعكس التضامن القوي والدعم المستمر بين أفراد المجتمع الصحفي في مواجهة التحديات والمآسي.


التحرير 



١٦ مشاهدة

コメント


bottom of page