top of page

بعد اغتيال وحرق جثة شرطي بسيدي بلعبّاس: مقتل شرطي متقاعد وتوقيف الجاني

تمكنت فرقة البحث والتدخل بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية تيزي وزو، من توقيف المشتبه فيه في جريمة القتل العمدي التي راح ضحيتها شرطي متقاعد، حسب ما أورده، اليوم الثلاثاء، بيان لمصالح الأمن.


وأوضح البيان أن حيثيات القضية تعود إلى تاريخ 24 يناير المنصرم، حيث أقدم المشتبه فيه على الترصد للضحية أثناء خروجه من المسجد والاعتداء عليه بواسطة سلاح أبيض (سكين) والفرار إلى وجهة مجهولة، ليتوفى الضحية بتاريخ 31 من نفس الشهر، متأثرا بالجروح البليغة التي تعرض لها.


ومكن التحقيق الذي باشرته مصالح الشرطة في القضية تحت إشراف وكيل الجمهورية لدى محكمة تيزي وزو، من تحديد هوية المشتبه فيه وتوقيفه مع استرجاع أداة الجريمة.


وتم اليوم الثلاثاء تقديم المشتبه فيه، البالغ من العمر 40 سنة، أمام وكيل الجمهورية المختص إقليميا، عن قضية القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، يضيف نفس المصدر.


ويأتي هذا في وقت، أعلنت فيه نيابة الجمهورية لدى محكمة سيدي بلعباس، توقيف، الجناة في قضية اغتيال وحرق جثة شرطي عامل بالأمن الولائي لدى ذات الولاية.


التحرير

٣٤ مشاهدة

Comentarios


bottom of page