top of page

حظر دار "المنشورات كوكو" من معرض الكتاب الدولي

كشفت دار النشر كوكو المعروفة بكتبها النقدية في بيان لها، أنه تم استبعادها من معرض الكتاب الدولي الذي سيقام ما بين 25 أكتوبر إلى 4 نوفمبر المقبل، وأوضحت أن السبب المزعوم هو "تجاوزات في المنشورات التي تخالف لوائح معرض الكتاب الدولي والتي سيتم عرضها في جناح الدار دون مزيد من التفاصيل."


وأشار البيان إلى أن دار كوكو للنشر قد تعرضت للإساءة والتهميش منذ مشاركتها الأولى في عام 2011.


واستغربت دار النشر كيف أن كتبا مثيرة للجدل مثل "كفاحي" لأدولف هيتلر" و "مذكرات موسوليني" لدار نشر مصرية باللغة العربية، والتي تحتل مكانة بارزة في المعرض منذ عام 2016، تحظى بالتسامح ، مقابل منع كتب أخرى من العرض.


ووصفت "منشورات كوكو" هذه اللجنة بالشرطة الفكرية التي قامت حسبها في 2017، بمنع سيرة "مالكوم إكس"، زعيم الحقوق المدنية الأمريكي للسود، بحجة أنه "كتاب إباحي".

 

 ويذكر البيان أنه في وقت "يحتفي لمؤلفه السلفية الذين يبشرون بالتعصب والعنصرية وكراهية النساء ويتم تبجيل  مجرمي القرن العشرين كأمثلة على الفكر والفعل السياسي، يتم استبعاد عشرات الكتاب الجزائريين الأكثر احتراما بشكل تعسفي."  


ويذكر البيان أن المادة 54 من الدستور واضحة: "لا يمكن حظر نشاط دار المطبوعات إلا بقرار من المحكمة"، كما اتهم مدير النشر شخصيات غامضة في وزارة الثقافة بالوقوف وراء الحظر، وهو ما يعد انتهاكا للقانون الأساسي واغتصابا لصلاحيات القضاء.


كما أوضحت دار النشر في بيانها انهم "مصممون على استخدام جميع الوسائل القانونية المتاحة للدفاع عن حقوقنا وحماية حريتنا كمواطنين"، و انها ستلجأ إلى القضاء من أجل مواجهة هذا القرار.

 

التحرير

١١١ مشاهدة

Comments


bottom of page