top of page

رشيد نكاز يدعو مناضليه إلى تنظيم وقفة احتجاجية سلمية في باريس

دعا الناشط السياسي رشيد نكاز، عبر صفحته الرسمية على الفيسبوك،  مناضليه السلميين إلى تنظيم وقفة احتجاجية سلمية في باريس، أمام المحكمة القضائية في كريتاي، يوم الاثنين 13 نوفمبر من الساعة الواحدة زوالا إلى غاية الساعة الرابعة مساءا، وحسب ذات المصدر فقد تم التصريح لهذه الوقفة الاحتجاجية في محافظة كريتاي.


ويكمن الهدف من وراء الوقفة هو "طلب الافراج عن رشيد نكاز المحكوم عليه غيابيا وبشكل غير عادل في 9 ديسمبر 2021 أثناء تواجده تحت الإقامة الإجبارية، والذي كان ممنوع من طرف عدالة بلاده من مغادرة الجزائر"، وفق ذات المصدر.


وقال نكاز في التسجيل الهاتفي الذي تم نشره على صفحته الرسمية على الفيسبوك "أنه تعرض للإذلال وسوء المعاملة يوم الخميس 9 نوفمبر لمدة ساعة، مرتين في ظرف 15 ساعة مع سجين آخر في الزنزانة، وأنه  عومل كإرهابي من قبل 6 أفراد من القوات الخاصة في النينجا، بأمر من المدعي العام في كريتاي الذي لم يتحمل بأن رشيد نكاز رفع شكوى قضائية ضده أمام المجلس الأعلى للقضاء".


وأضاف " بعد 10 سنوات من الوجود الدائم في الجزائر وبعد 4 إعتقالات في السجون الجزائرية، لم يقم حراس السجن الجزائريون أبدا بإذلال أو عدم احترام رشيد نكاز".


وفي أكتوبر الماضي، ظهر نكاز في فيديو من داخل مطار أورلي في باريس وهو يسلم نفسه للشرطة الفرنسية في بث مباشر على الفيسبوك، تنفيذا لأمر بالقبض عليه بعد إدانته من القضاء الفرنسي ب 18 شهرا سجنا نافذا.


ويذكر أنه بعد سجنه في فرنسا، ناشد رشيد نكاز رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، لتوفير حماية  القنصلية الجزائرية له.


التحرير


٢٠ مشاهدة

Comments


bottom of page