top of page

عبد الرزاق مقري ينتقد سلوك جماهير كرة القدم ومطالبتهم بمحاسبة المقصّرين في تسييرها خلافا لباقي المجالات

انتقد الرئيس السابق لحركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري في تدوينة له على صفحته الرسمية فيسبوك، مطالبة الجماهير رياضة كرة القدم بإقالة الناخب الوطني جمال بلماضي من على رأس العارضة الفنية للمنتخب الجزائري عقب نكسة الخروج من الدور الأول من منافسات كأس إفريقيا، ومحاسبة المقصرين في تسييرها خلافا لباقي المجالات التي يوجد فيها نفس الاصرار.


وكتب مقري في تدوينته :"لم يتردد كثير مم المشجعين في مطالبة بلماضي بالاستقالة بعد الخروج المبكر للفريق الوطني من المنافسة الكروية الأفريقية  ولا مشكلة في تصرفهم هذا".


وأضاف :"لكن لم نر هذا الاصرار من قبل في مطالبة الجماهير باستقالة أي مسؤول سياسي فشل في مهمته في أي مستوى من مستويات الحكم، وما أكثر الفشل في الحياة السياسية الجزائرية: في التنمية، في الادارة، في الخدمات، في الحريات، في قضايا الفساد".


وأكد مقري أن "السلطات لا تنزعج من التفاعلات الشعبية للمواطنين حين يتحركون بأعداد هائلة من أجل كرة القدم، بل يكون البارزون منهم أصدقاء للمسؤولين".


ويتابع :"لكن لو وقع تحرك الشعبي السلمي بسيط في قضايا السياسية أو قضية مبدئية كالقضية الفلسطينية ستجد المسؤولين في حالة استنفار شديدة لمنعه ومعاقبة المنخرطين البارزين فيه".

 

التحرير

 


٢٧ مشاهدة

Comments


bottom of page