top of page

فيما أحالت غرفة الاتهام ملف بوراوي على المحاكمة: التماس ثلاث سنوات سجنا للصحفي بن جامع وللباحث فراح

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة قسنطينة اليوم، تسليط عقوبة ثلاثة سنوات سجناً نافذة ضد الصحفي مصطفى بن جامع رفقة الباحث الأكاديمي رؤوف فراح، بتهم تتعلق بتلقي اموال من الداخل أو الخارج بهدف الالدعاية السياسية وفقا لنص المادة 95 مكرر والمادة 38 من قانون حماية المعلومات والوثائق الإدارية.



فيما التمس ممثل النيابة تسليط عقوبة 15 سنة سجنا نافذة في حق كل من الصحفي عبدالرحمن سمار المعروف بـ"عبدو سمار" والمعارض السياسي هشام عبود والمدون أمير بوخرص المتابعين في نفس الملف.


ويقبع المعنيان بن جامع ورؤوف فراح، بسجن بوصوف بولاية قسنطينة منذ تاريخ الثامن من شهر فيفري الماضي، بعدما تم اعتقال الصحفي بن جامع أولا على خلفية فرار الناشطة أميرة بوراوي إلى فرنسا عبر تونس ، ليتم تحويل المعني رفقة والدة بوراوي وابن عمها وعون شرطة وسائق سيارة أجرة من عنابة نحو قسنطينة امام القطب الجزائي المتخصص.


فيما تم متابعة الصحفي بن جامع في الملف الثاني رفقة الباحث رؤوف فراح ووالده سبتي في ملف ثاني متعلق بالتمويل الاجنبي والذي هو محل المحكامة اليوم.


وكانت غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء قسنطينة قد أحالت أمس ملف الناشطة أميرة بواروي على محكمة الجنح بتهم تتعلق بجنحة تهريب أشخاص خارج الوطن بطريقة غير شرعية، في انتظار برمجة جلسة المحاكمة.


التحرير

٣٠ مشاهدة

Kommentare


bottom of page