top of page

كندا تنفي دعم "الهجرة الطوعية" للفلسطينيين لصالح إسرائيل

نفت كندا ما تداوله الإعلام الإسرائيلي من أن وزير الهجرة مارك ميلر صرّح خلال زيارته إلى تل أبيب قبل أيام، بدعم أوتاوا "الهجرة الطوعية" للفلسطينيين إلى بلاده.


وجاء ذلك على لسان جيفري ماكدونالد، مستشار الاتصالات في الحكومة الكندية.


وقال ماكدونالد إن كندا تعمل مع شركائها في المنطقة لإجلاء مواطنيها وحاملي الإقامات الكندية وأفراد عائلاتهم ممن تتوفر لديهم الشروط اللازمة، من قطاع غزة، وتقدم التسهيلات اللازمة بخصوص ذلك.


وأضاف أن كندا ستطلق برنامجاً للهجرة يتيح لسكّان قطاع غزة الذين لديهم أقارب كنديون أن يتقدّموا بطلب للحصول على تأشيرة مؤقتة، على أن تعطي الأولوية لطلباتهم وعمليات تقييمها.


ونفى ماكدونالد صحة ما تداوله الإعلام العبري من أن وزير الهجرة

الكندي صرح بدعم بلاده "الهجرة الطوعية" للفلسطينيين إلى كندا، مؤكدا أن "هذه الأخبار كاذبة ولا صحة لها".


يأتي ذلك بعد ما نشرت صحيفة "إسرائيل هيوم" العبرية، أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو قال في اجتماع له مؤخرا مع نواب حزب الليكود في الكنيست (البرلمان)، إن "مشكلتنا هي الدول المستعدة لاستقبال اللاجئين. نعمل على حل هذه المشكلة".


وفي كلمة له خلال الاجتماع، تطرق النائب داني دانون إلى تهجير الفلسطينيين من قطاع غزة، لافتاً إلى أن وزير الهجرة الكندي "تحدث علناً" عن الأمر خلال زيارته تل أبيب.


ودعا النائب الإسرائيلي إلى تشكيل فريق معني بهجرة الفلسطينيين إلى دول أخرى، ليرد عليه نتنياهو بالقول: "نعمل من أجل هذا".



التحرير

٤٠ مشاهدة

Comentarios


bottom of page