top of page

مؤلفّون، باحثون ومواطنون يناشدون وزارة الثقافة للتدخل من أجل تمكين "دار النشر كوكو" من حقوقها

نشرت دار المطبوعات كوكو على صفحتها الفايسبوك عريضة مساندة وقعها عشرات من مؤلفون وباحثون ومواطنون، يطالبون من خلالها السلطات المسؤولة عن الصالون الدولي للكتاب مراجعة قرار استبعاد منشورات "كوكو" من صالون سيلا، معتبرين ذلك نوعا من الرقابة المتعارضة مع الدستور.


وأعرب الموقعون عن الدهشة والاستيلاء والذهول مما وصفوها بالرقابة التي تعارض الدستور، كما ناشدو وزارة الثقافة للتدخل من أجل تمكين "دار النشر كوكو" من حقوقها.


وأبرزوا اصحاب العريضة أن هذا القرار يستبعد جميع المؤلفين الذين نشروا أعمالهم لدى هذه المؤسسة، والتي تباع في أفضل المكتبات في البلاد، ويمنعهم بذلك من مقابلة جمهورهم خلال الصالون الدولي للكتاب، الذي يعد من أفضل الفرص للجمهور من مختلف الفئات للقاء هؤلاء المؤلفين.


وأبدى الموقعون تضامنهم مع مدير النشر كوكو، واعتبروا أن أعمال الدار تساهم في إرساء أسس تفكير نقدي إعلامي وعلمي وتكريس حق الابداع الفكري، المنصوص عليه في الدستور في المادة 74.


وكانت دار المطبوعات كوكو قد تلقت رسالة تفيد باستبعادها من معرض الكتاب الدولي "سيلا"، والسبب المزعوم هو " تجاوزات في المنشورات التي تخالف لوائح معرض الكتاب الدولي والتي سيتم عرضها في جناح الدار دون مزيد من التفاصيل".

 

التحرير 

١٠٦ مشاهدات

Comments


bottom of page