top of page

إعتقال الناشطين ابراهيم لعلامي وسعيد رياحي وتحويلهما للعاصمة


صورة ابراهيم لعلامي


أفاد نشطاء عدة لحقوق الإنسان، ونشطاء الحراك الشعبي في الجزائر، أن " مصالح الأمن الوطني، اعتقلت كلاً من الناشطين شمس الدين لعلامي وسعيد رياحي، بولاية تموشنت عرب البلاد، وتوجهت بهما على مستوى الجزائر العاصمة".


فيما لم يتم الكشف عن ملابسات وخلفيات القضية، بعدما تناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، هاشتاغ يطالب بكشف مصير الناشط لعلامي الذي اختفى عن الانظار، منذ أسبوع اثر تعرضه "لعملية طعن في الظهر"، حسب ما تم تدواله. منصف ابراهيم




136 vues

Comments


bottom of page