top of page

اعتقال 57 شخصاً منهم أجانب بتهم الاتجار بالبشر وتنظيم رحلات هجرة سرية


صورة رمزية




أعلنت مصالح الأمن الوطني بأمن ولاية الجزائر عن توقيفها لـ 57 شخص من بينهم رعايا أجانب من مختلف الجنسيات تتراوح أعمارهم بين 20 و35 سنة، بتهم تتعلق بالاتجار بالبشر وتنظيم رحلات للهجرة السرية، ينشطون ضمن شبكات إجرامية منظمة تنشط عبر الساحل الشرقي للعاصمة، وفقا لبيان مصالح الأمن.


حيث أسفرت العملية عن حجز وضبط ثلاثة قوارب نزهة بها محركات قوة 40 حصان بخاري، 240 مليون سنتيم من العملة الوطنية، شاحنتين وسيارة نفعية.


ووجهت للمشتبه فيهم تهم تتعلق بـ تكوين جمعية أشرار، تهريب البشر، تخطيط، تسهيل، تدبير، تنظيم الهجرة السرية عن طريق البحر مقابل منفعة مالية، تعريض حياة الأشخاص للخطر.


كما سبق وأن أعلنت مصالح أمن ولاية الجزائر توقيفها لسبعة أشخاص أخرين مشتبه فيهم في تهريب مهاجرين ضمن جماعة إجرامية منظمة.


ووفقاً لبيان الشرطة، فقد اشيه في المتهمين، قضايا تدبير وتسهيل الخروج غير المشروع من التراب الوطني لشخص أو عدة أشخاص من أجل الحصول بصفة مباشرة أو غير مباشرة على منفعة مالية أو منفعة أخرى، تنظيم رحلات الهجرة السرية عبر البحر مقابل منفعة مالية، محاولة مغادرة التراب الوطني بطريقة سرية وتعريض حياة الأشخاص للخطر.







نسرين خليفي

8 vues

Komentarze


bottom of page