top of page

التماس ثمانية سنوات سجن أخرى ضد الوزيرين السابقين عبدالمالك بوضياف و نورالدين بدوي

طالب وكيل الجمهورية لدى القطب الجزائي الاقتصادي والمالي بسيدي امحمدي، توقيع عقوبة ثمانية سنوات سجنا نافذا في حق كل من الوزير الأول الأسبق نور الدين بدوي ووزير الصحة الأسبق عبد المالك بوضياف وغرامة مالية نافذة قدرها مليون دينار جزائري ضد كل متهم.


كما طالبت النيابة بإدانة الواليين السابقين طاهر سكران وبن يوسف عزيز بخمس سنوات سجنًا نافذًا وغرامة مالية قدرها مليون دينار جزائري، مع مصادرة جميع الأملاك والمحجوزات.


وتتلخص وقائع القضية بعد اكتشاف ثغرة مالية كبيرة في أشغال مشروع تشييد مطار محمد بوضياف بولاية قسنطينة التي انطلقت سنة 2000 ولم تكتمل الى غاية 2013.


ويواجه الوزيرين السابقين نورالدين بدوي و عبدالمالك بوضياف في هذه القضية بموجب أحكام قانون مكافحة الفساد والوقاية منه 01/06 بتهم منح امتيازات للغير دون وجه حق، وسوء استغلال الوظيفة وإبرام صفقات مخالفة للتشريع والتبديد العمدي للمال العام .


وهي تهم تصل عقوباتها القصوى ل20 سنة سجنا نافذة.



التحرير

13 vues

Comments


bottom of page