top of page

تسجيل حالات إصابة بمرض السل وسط رعايا أفارقة بالجزائر العاصمة

قالت مصالح ولاية الجزائر ، عبر برقية رسمية لها ، موجهة إلى والي المقاطعة الإدارية براقي ولمدير الصحة ومدير الحماية المدنية بالعاصمة، أنها سجلت حالات الإصابة بمرض السل وسط رعايا من دول جنوب الصحراء الإفريقية.


وحذّرت ولاية الجزائر العاصمة، من انتشار مرض السل في وسط الرعايا الأفارقة المقيمين فوق التراب الوطني بطريقة غير شرعية استنادًا لمعلومات واردة من وزارة الداخلية.


وذكرت برقية صادرة عن رئيس ديوان ولاية الجزائر، أن معلومات وردت إلى المصلحة تفيد بتسجيل تزايد في انتشار مرض السل في وسط الرعايا الأفارقة المقيمين فوق التراب الوطني بطريقة غير شرعية حيث تم تسجيل حالات مشتبه في إصابتها على مستوى المؤسسة العمومية للصحة الجوارية بالأربعاء، مع تسجيل رفض المصابين التحويل نحو المؤسّسات الإستشفائية من أجل الخضوع للعلاج.


وأشار البرقية لوجود رعايا أفارقة مقيمين بطريقة غير شرعية بمنطقة السابع" الواقعة بوادي الجمعة في الحدود الإقليمية لكل من بلديات الأربعاء، أولاد سلامة وبلدية سيدي موسى أين يبيتون في بيوت بلاستيكية تتوسط نفايات منزلية وهامدة وينتشرون صباحًا للتسول والعمل لدى الخواص.


وطلبت مصالح ولاية الجزائر بناء على ذلك باتخاذ الإجراءات اللازمة من خلال دعوة الوالي المنتدب بإرسال تقرير مستعجل وتقييم للوضعية.


كما دعت مدير الصحة إلى "تعزيز جهاز اليقظة والإنذار المبكر بالتنسيق مع المؤسسات التابعة لقطاع الصحة والوالي المنتدب السير على إتخاذ كل التدابير الوقائية ومتابعة التكفل الطبي بالإصابات على مستوى المؤسسات الصحية تكثيف عمليات التلقيح".


التحرير

10 vues

コメント


bottom of page