top of page

على رأسها الجزائر ومصر: 12 دولة صوتت ضد إدانة مجازر حقوق الإنسان في سوريا

أوضحت أمس الأربعاء، الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن الغالبية العظمى من دول العالم صوتت لصالح قرارات مجلس حقوق الإنسان التي تدين انتهاكات النظام بحق الشعب السوري منذ 2011، مشيرة إلى أن 12 دولة فقط صوتت ضد القرارات، منها ثلاثة دول عربية وهي الجزائر، مصر والعراق.



ورّحب تقرير للشبكة الأربعاء، بقرار مجلس حقوق الإنسان في 4 أبريل الجاري، والذي مددت بموجبه ولاية لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سوريا لمدة سنة واحدة.


وأشار إلى أن المجلس "أصدر 41 قرارا متعلقا بحالة حقوق الإنسان في سوريا منذ بداية الحراك الشعبي (مارس 2011) حتى الآن، من بينها 14 قرارا متعلقاً بإنشاء بعثة تقصي حقائق، التي أصبحت لجنة تحقيق دولية، وتمديد عملها".


وذكر أن "12 دولة صوتت بشكل مستمر منذ مارس 2011 ضد هذه القرارات ولصالح النظام السوري في مجلس حقوق الإنسان، بمعنى أنها تنفي الانتهاكات التي يقوم بها، فهي عملياً تشجعه على ارتكاب المزيد من الانتهاكات، وتعده بتأمين الدعم في المجلس"، وفق التقرير

وتابع أن الدول الـ 12 "هي روسيا، والصين، وفنزويلا، وكوبا، وبوليفيا، وبوروندي، وأرمينيا، وإريتريا، والفليبين، والجزائر، والعراق، ومصر.



التحرير

14 vues

Bình luận


bottom of page