top of page

قرابة سنة وعمال وصحفيو جريدة "الوطن" دون أجر




11 شهرا، أي قرابة سنة، وعمال وصحفيو جريدة "الوطن" الناطقة بالفرنسية دون أجر. العمال والصحفيون الذين دخلوا في إضراب مفتوح منذ أكثر من 4 أشهر تنديدا بهذه الوضعية ولأجل حث إدارة المؤسسة الناشرة لإيجاد حلول.


للتذكير سبب عدم دفع هذه الأجور راجع لتجميد حسابات المؤسسة البنكية وذلك بسبب عدم دفعها لتقويم ضريبي مع دين بنكي، المستحقات التي عجزت المؤسسة الناشرة عن دفعها وبالتالي تجميد حسابات الجريدة البنكية، كما فشلت كل المحاولات لإيجاد حلول مع مديرية الضرائب ومع البنك.


اليوم الجريدة وبالرغم من الإضراب إلا أنها لا تزال تصدر دائما، منجزة من طرف المساهمين وبعض الصحفيين السابقين،

وقد عرفت مؤخرا عودت الإشهار العمومي إلى صفحاتها بصفحة ونصف من إشهار الوكالة الوطنية للنشر والإشهار وذلك منذ الثلاثاء 27 ديسمبر.


التحرير

11 vues

コメント


bottom of page