top of page

قطاع الزراعة والثروة الحيوانية: وفد تركي يبحث فرص التعاون والاستثمار في الجزائر


بحث وفد من رجال الأعمال الأتراك الخميس فرص الاستثمار والتعاون مع ممثلي ومسؤولي قطاع الزراعة والثروة الحيوانية في الجزائر حسب بيان صادر عن وكالة الأناضول.



وأجرى الوفد التركي محادثات مع المسؤولين والمستثمرين الجزائريين بحضور سفيرة أنقرة لدى الجزائر "ماهينور أوزدميرغوكطاش" وجاء ذلك خلال جولة أجراها الوفد إلى الجزائر العاصمة، وذلك بدعم من بلدية منطقة "سليمان باشا" بولاية "تكيرداغ" شمال غربي تركيا.



وفي تصريحات للأناضول، قالت سفيرة أنقرة لدى الجزائر "ماهينور أوزدمير غوكطاش، إن الجزائر زادت في العامين الأخيرين الأهمية التي توليها للزراعة وتربية الحيوانات. وأوضحت أن تركيا مستعدة لمشاركة خبراتها وتجاربها مع الجزائر التي تتمتع بفرص استثمار ضخمة في هذا القطاع.


بدوره قال رئيس بلدية سليمان باشا جونيت يوكسل، إن البلدية أرادت المساهمة في جهود تركيا لتطوير التعاون مع الدول الإسلامية. وأوضح أن الاجتماع مع الجانب الجزائري وفر للوفد التركي فرصة الترويج للمنطقة ومشاركة التجارب وبحث فرص التعاون.


من جانبه، أشاد رئيس الغرفة الوطنية للفلاحة في الجزائر محمد حمبلي، بالعلاقات القوية والتعاون القائم بين بلاده وتركيا. وقال حمبلي إن الحرب الروسية الأوكرانية زادت من أهمية إنتاج الحبوب، داعيًا إلى تطوير التعاون الزراعي بين تركيا والجزائر.


وأكد حمبلي أن الجزائر مستعدة للاستفادة من تجربة تركيا بأراضيها الشاسعة وظروفها المناخية المختلفة وإمكانات البنية التحتية.


أمّا رئيس مجلس رجال الأعمال الجزائريين معمر صيراندي، فقال إن بلاده تولي أهمية للتقنيات الزراعية المستخدمة بتركيا. وأوضح صيراندي أن الجزائر تتمتع بموقع استراتيجي للغاية باعتبارها بوابة إفريقيا وبلد يحتاج للاستثمار في مجالات مختلفة.






1 vue

Kommentare


bottom of page