top of page

متابعات بالجملة لاعضاء رابطة حقوق الإنسان وتأجيل الفصل في ملف حسان بوراس


حسان بوراس.


أجلت اليوم الأحد، غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء العاصمة، الفصل في طبيعة التهم التي ستوجه للناشط الحقوقي عضو الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان ، حسان بوراس، و تم تأجيل جلسة المرافعة في حق معتقل الرأي، للأسبوع القادم، المصادف ليوم الأحد 21 أوت 2022. حيث من المنتظر أن ترافع هيئة دفاعه لإبطال التهم الجنائية الموجهة له من طرف قاضي التحقيق الغرفة الخامسة للقطب الجزائي المتخصص لدى محكمة سيدي امحمد بالعاصمة ، الذي قام بإرسال المستندات للنائب العام لدى مجلس قضاء العاصمة وفقا لقانون الإجراءات الجزائية.


حيث اعتقل الناشط الحقوقي والصحفي حسان بوراس، بمسقط رأسه بولاية البيض يوم السادس من شهر سبتمبر 2021 من طرف فرقة البحث و التدخل مع تفتيش منزله العائلي ، ليتم وضعه تحت النظر بمركز الأمن الولائي بالبيض ، ومنها تمّ تحويله للجزائر العاصمة وعرضه على القضاء يوم 12 سبتمبر 2021 ليتقرر إحالته على قاضي التحقيق القطب الجزائي ،أين أمر بإيداعه الحبس المؤقت قيد التحقيق بتهم جنائية متعلقة بالمادة 87 مكرر . ولا يعد حسان بوراس عضو الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان الوحيد المتابع خلال وبعد مسيرات الحراك ، بتهم تتعلق بالارهاب والمساس بالوحدة الوطنية للبلاد، على غرار التهم الموجهة لنائب رئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان ورئيس فرعها بوهران قدور شويشة وزوجته الصحفية العضو في الرابطة والصحفي سعيد بودور العضو هو الآخر.


في حين تم اعتقال وسجن رئيس فرع الرابطة لولاية تلمسان فالح حمودي بحجة عدم شرعية الرابطة، فيما تم اعتقال وسجن رئيس فرع الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان لولاية الاغواط حميد قورة لتوجه لهم هو الاخر تهم تتعلق بالارهاب قبل أن يتم ابطالها وابقاءه في السجن بتهم جنحية. كما سبق وأن اعتقل وسجن عضو الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان فرع وهران فؤاد حصام، على خلفية نشاطه الدفاعي عن حقوق المهاجرين، فيما تم محاكمة العضو الاخر بلقاسم مازة وفصله من العمل.


منصف ابراهيم

129 vues

Kommentare


bottom of page