top of page

منع مواطنين من حضور أربعينية والد كريم طابو


تم منع عديد النشطاء والصحفيين من التنقل الأمس الجمعة 30 ديسمبر، إلى قرية آيت عمر، بلدية آيت بوادو، دائرة واضية، ولاية تيزي وزو، وذلك لحضور أربعينية محمد أكلي طابو والد السياسيي كريم طابو، وهذا حسب شهادات المعنيين التي نشروها في فايسبوك بعد إخلاء سبيلهم.


فكتب الصحفي محمد إيوانوغن في حسابه "أنا، كريم كبير وحميد غمراسة لم يتم توقيفنا. بل تم منعنا من الوصول عند كريم طابو، نقطة." كذلك كتب عبد الوهاب فرصاوي الرئيس السابق لجمعية تجمع، عمل، شبيبة (راج) : "تم توقيفي هذا الصباح مع يزيد قلو من طرف الشرطة عند مدخل دائرة واضية حوالي الساة 11سا حين كنا متجهين إلى آيت بو وادو للمشاركة في أربعينية والد كريم طابو التي أراد تنظيمها تذكيرا به. تم احتجازنا في مركز الشرطة إلى غاية 15سا ثم أطلق سراحنا بعد عرضنا على الطبيب."


من جهته الصحفي كريم كبير الذي كان مع كل من محمد إيوانوغن وحميد غمراسة وضح ما حدث أنه مجرد مراقبة تعرضوا لها هو ومرافقيه حيث تم إرجاع الوثائق إليهم بعد فحصها بعد "5 دقائق". الصحفي يضيف أن


فقط صديقنا موح ولكونه صاحب السيارة التي كنا نتنقل فيها تم قضاء أكبر وقت معه. لكننا فهمنا اللعبة: كان مرادهم هو جعلنا نضيع الوقت من أجل أن لا نحظر تأبينية كريم طابو لوالده التي كانت مبرمجة على الساعة العاشرة ونصف. تأبينية حسب ما يبدو تعتبر تجمعا سياسيا من طرف السلطات." مضيفا أنهم ليسوا الوحيدين الذين تعرضوا لمثل هذا الوضع "حسب علمي كل الأشخاص (رأيت حوالي ثلاثين) تم إعادة الوثائق إليهم"


أما مرزوق تواتي الناشط وصاحب موقع "الحقرة"، فلم يطلق سراحه حتى اليوم.


التحرير

25 vues

Comments


bottom of page