top of page

3 سنوات سجنا نافذة، في حق شخص وجه رسالة مكتوبة لسفارة دولة الإمارات، يطالبها بتسديد مبلغ مالي معتبر


أصدر القضاء الجزائري حكماً على رجل هدد سفارة الإمارات في الجزائر، وطالبها بتقديم مبلغ مالي كبير نتيجة ضرر وقع له قبل سنوات. وبدأت القضية إثر بلاغ صادر عن سفارة الإمارات بالجزائر مفاده أن المعني وجه لها رسالة مكتوبة يطالبها من خلالها بتسديد مبلغ مالي قدره 35 مليون دينار جزائري.


وأوضح بيان لمجلس قضاء خنشلة، أنه بتاريخ 25 فبراير 2023 تم توقيف المدعو (ع، م) البالغ من العمر 35 سنة من طرف عناصر الشرطة، على إثر بلاغ صادر عن سفارة الإمارات بالجزائر مفاده أن المعني وجه لها رسالة مكتوبة يطالبها من خلالها بتسديد مبلغ مالي قدره 35 مليون دينار جزائري زاعما تعرضه للقصف في ليبيا.

وأضاف البيان الذي نقله موقع "الخبر"، أن المعني بالأمر زعم في رسالته أنه كان ضحية قصف سبب له أضرارا خلال فترة تواجده على التراب الليبي سنة 2011، كما هدد عبر اتصال هاتفي بالسفارة بالتجمع أمام مقرها وإحراق نفسه بحضور وسائل الإعلام في حالة عدم تلبية مطلبه.

وتم تقديم الشخص أمام نيابة الجمهورية لدى محكمة خنشلة بالشرق الشمالي للبلاد، الأربعاء، حيث تمت متابعته بموجب إجراءات المثول الفوري بـ"جنحتي التهديد المصحوب بشرط شفهي والشروع في النصب".

وصدر في حق المتابع، حكم في نفس الجلسة، يقضي بسجنه 3 سنوات حبسا نافذا، وتغريمه بـ 50 ألف دينار غرامة نافذة، مع الأمر بإيداعه الحبس، وفقا لموقع "النهار".


18 vues

Comments


bottom of page