top of page

تبسة: منظمة المجاهدين وجمعيات الاسرة الثورية تطالب وتصر وتلح على ترشيح عبدالمجيد تبّون لعهدة ثانية


في بيان من ثلاث صفحات ، طالبت منظمات و جمعيات الاسرة الثورية لولاية تبسة من رئيس الجمهورية عبدالمجيد تبّون للترشح لعهدة ثانية كما اعلنت مساندتها للرئيس في كل مشاريعه و اقتراحاته، موضحة انها " تطالب و تصر و تلح" عليه للترشح لعهدة ثانية.

البيان تمّ نشره على نطاق واسع منذ الثاني من الشهر الجاري. و تم التوقيع عليه من طرف "منظمة المجاهدين"، "منظمة أبناء الشهداء"،"منظمة أبناء المجاهدين"، "التنسيقية الوطنية لابناء الشهداء"، "جمعية حماية رموز الثورة و البحث عن التاريخ" و كذا "جمعية الذاكرة للتاريخ و حماية معالم الثورة".





كما قامت الجمعيات اعلاه بشكر الرئيس على "استرجاعه لجماجم شهداء المقاومة و الابطال وجعل صورة الشهداء الابطال على الدينار الجزائري" حسب تعبيرها. كما لم تتوانى الجمعيات من مدح الرئيس عبدالمجيد تبّون الذي وضع إسمًا جديدا للجزائر ألا و هو "الجزائر الجديدة".


و اثنت الجمعيات على جعل الرئيس تبّون من مناطق الظل مناطق نور وحياة و رد الاعتبار لتلك المناطق ، حسب تعبيرها. و لم تنسى الجمعيات تلك على الثناء على الرئيس الذي -حسب قولها- استرجع صورة الجزائر الحقيقية بعد حقبة زمنية متمثلة في العشرية السوداء و الحمراء و جعل الجزائر قبلة للعالم كما كانت قبلة للثوار سابقًا.




تطرقت الجمعيات التي امضت على البيان الى القضية الفلسطينية و شكرت الرئيس تبّون على مجهوداته للم شمل الفصائل الفلسطينية كما "طهّر افريقيا من الصهاينة الذين هزمهم بفضل الديبلوماسية الناشطة " يقول البيان. ومدحت الجمعيات الرئيس عبدالمجيد تبّون الذي "استرجع الاموال المنهوبة" حسب تعبيرها. "سيدي الرئيس لقد أعدتم العدل و العدالة الى مكانتها و لقد رأينا ذلك في الميدان" يواصل البيان !


و لم تنسى تلك الجمعيات تهنئة الرئيس تبّون على اخلاقه النبيلة و رفعه لشأن الرئيس السابق هواري بومدين.

وختمت الجمعيات المذكورة بقولها ان "الجزائر في أمس الحاجة لكم ايها العروبي، فقد رفعت من شأن العرب. لذلك نحن منظمات الاسرة الثورية و جمعيات ولاية تبسة المجاهدة نؤيدك و نساندك بكل ما أوتينا من قوة لترشيحك لعهدة ثانية".




التحرير


138 vues

Commentaires


bottom of page