top of page

مساعدة مالية بقيمة 30 مليون دولار: الرئيس الفلسطيني يعرب عن شكره وتقديره للجزائر حكومةً وشعبًا

جددت الجزائر تضامنها الدائم مع نضال الشعب الفلسطيني القابع تحت الاحتلال الإسرائيلي.



حيث أقر الرئيس عبد المجيد تبون منح مساعدة مالية بقيمة 30 مليون دولار للمساهمة في إعادة إعمار مدينة جنين الفلسطينية بعد الدمار الذي لحقها، والاعتداء الهمجي والإجرامي الذي شنته قوات الاحتلال الإسرائيلي على مدينة جنين ومخيمها في الضفة الغربية والذي خلف العديد من الضحايا بين الأشقاء الفلسطينيين العزل وألحق دمارا في البنى التحتية مع تشريد العديد من الفلسطينيين الذين تركوا منازلهم بحثا عن ملاجئ آمنة.


من جهته، تقدم رئيس دولة فلسطين محمود عباس "ببالغ الشكر والتقدير للرئيس تبون على قراره بمنح مساهمة مالية عاجلة بقيمة 30 مليون دولار للمساعدة في إعادة إعمار مدينة ومخيم جنين".


وأعرب محمود عباس، حسب ما نقلته وكالة الفلسطينية، عن "تقديره للرئيس الجزائري وحكومته على الدعم السياسي والاقتصادي الذي تواصل الجزائر تقديمه لدعم الشعب الفلسطيني".


ودعت الجزائر في بيان لها، المجتمع المدني لاسيما مجلس الأمن، لتحمل مسؤولياته السياسية والقانونية في ضمان حماية دولية للشعب الفلسطيني ومحاسبة المسؤولين عن سلسلة الجرائم التي ما انفك يرتكبها في الأراضي الفلسطينية المحتلة دون مساءلة أو ردع أو محاسبة.


وكان الجيش الاحتلال الإسرائيلي قد شن هجوما واسعا على مخيم جنين، أدى إلى استشهاد وجرح العشرات من الفلسطينيين، وفق ما أفادت وزارة الصحة الفلسطينية.

 

التحرير    


5 vues

Comentarios


bottom of page